العدسة التثاقلية Gravitational lenses

العدسة التثاقلية Gravitational lenses هي ظاهرة كونية تحدث نتيجة تاثر الاشعة المنبعثة من نجوم ومجرات بعيدة بقوة جاذبية نجوم و مجرات مرت بالقرب منها و نتيجة لذلك فان هذه الاشعة سوف تنحرف عهن مسارها و يتم رؤية النجوم التي انبعثت منها هذه الاشعة في غير موقعها.

العدسة التثاقلية Gravitational lenses
عند مراقبة النجوم و المجرات يتم اخذ بنظر الاعتبار هذه الظاهرة الكونية , عندما تمت مراقبة ظاهرة الكسوف في عام 1919 م من قبل عالم الفيزياء الفلكية و الكونية ارثر ادنغتون لغرض اثبات صحة افتراض النظرية النسبية العامة لالبرت اينشتاين و الذي ينص على انه الفضاء الكوني (المحيط الزمكاني النسبي)ينحني و يتاثر بتاثير الجاذبية.


اقترح ارثر ادنغتون انه لاثبات صحة هذا الافتراض يجب عليه مراقبة الاشعة الكونية في الفضاء الكوني اذا ما كان الفضاء الكوني ينحني بتاثير الجاذبية فان الاشعة الكونية سوف تنحني و تغير مسارها هي الاخرى تبعا لتاثر الفضاء الكوني, و بالفعل في عام 1919 م تمت مراقبة كسوف الشمس في مناطق في غرب اوربا و افريقيا برئاسة ارثر ادنغتون لاثبات صحة افتراض النظرية النسبية العامة و بالفعل تمت ملاحظة نجوم كانت تتم رؤيتها في غير مواقعها الاصلية نتيجة تاثر الاشعة المنبعثة من تلك النجوم بجاذبية الشمس حيث انها انحرفت عن مسارها و انعكست في مكان اخر من الفضاء الكوني بسبب تاثر الفضاء الكوني المحيط بالشمس بجاذبية الشمس الامر الذي ادى الى انحنائه و تاثره , و نتيجة لمرور هذه الاشعة المنبعثة من النجوم و المجرات البعيدة في الفضاء الكوني المحيط بالشمس و الذي ناثر بجاذبيتها فقد انحرفت هذه الاشعة عن مسارها للتم رؤيتها في مكان اخر.


و بالتالي اثبتت صحة افتراض النظرية النسبية العامة من خلال ظاهرة العدسة التثاقلية.

عدد القراءات (11)

التعليقات

التعليقات

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*