العُلماء إكتشفوا قوة جديدة اقوى من قوة الجاذبية

ترجمة : عمر حازم الدوري

يعرف العلماء منذ فترة طويلة ان الاجسام السوداء تنتج اشعاع وذلك الاشعاع يخلق ما يسمى بــ”ألتأثير المنفر”.

لكن وفقاً لدراسة جديدة هناك قوة أخرى تنافس هذه القوة , هذه القوة تعمل بصورة مشابهة وبصورة قليلة لعمل الجاذبية وتقوم بجذب الاشياء الى الجسم الاسود , و يطلقون عليها قوة “الجسم الاسود” .

الأجسام السوداء , الاجرام السماوية الغير عاكسة تماماً ,تقوم بتحويل الطاقة الذرية للجزيئات التي تقع حولها بما يعرف بأسم “تأثير ستارك”,
يحدث هذا عندما يقوم الحقل الكهربائي المخلوق بواسطة شعاع الجسم الاسود بأرسال الفوتونات الى الجزيئات والذرات المحيطة بها و التي غالباً ما تخلق الطاقة المنفرة التي اعتدنا على رؤيتها حول الاجسام السوداء,
لكن , اذا كان مستوى الطاقة للفوتون صحيحاً والجسم الاسود المُشع اقل من 6,000 درجة كلفن ,فأنه يخلق قوة جاذبية اكبر من ضغط الاشعاع , وفي بعض الحالات , اكبر من قوة الجاذبية.

قوة الجسم الاسود هذه تؤثر فقط على الجزيئات الصغيرة في الكون ,على الرغم من ان له تأثير على السيناريوهات الفيزيائية الفلكية الاساسية .

فريق العلماء النمساوي الذي اكتشف هذه القوة مهتمون بشكل خاص في كيفية تأثيرها على الغبار الكوني.
هذه الحبيبات الدون مايركوية الحجم تلعب دوراً هاماً في تشكيل الكواكب والنجوم او في الكيمياء الفلكية.

الدكتور “سونيلتنر” من جامعة انسبروك صرح لموقع الاخبار العلمية “PhysOrg” , قائلاً “يبدو ان هناك بعض الاسئلة المفتوحة بشأن كيفية تفاعلها مع غاز الهيدروجين المحيط بها او مع بعضها البعض , الان نحن نستكشف كيفية تأثير قوة الجاذبية الاضافية هذه على ديناميكية الذرات و الغبار”.

العلماء حتى الان لديهم صعوبة في تكرار هذا التأثير في المختبر , ولكن عندما يفعلون ذلك , يأملون من انه سيقوم بتسليط الضوء على بعض الاسئلة الاساسية في الفيزياء الفلكية ,على اقل تقدير , سوف يكون من الرائع رؤية قوة جديدة في حقل العمل , حتى لو كانت تعمل فقط على الاشياء الصغيرة.

مصدر المقال باللغة الانكليزية :
http://gizmodo.com/scientists-just-discovered-a-new-force-thats-stronger-909286447

عدد القراءات (110)

التعليقات

التعليقات

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*