علماء يطورون شبكية اصطناعية تمنح الأمل للملايين من مرضى الشبكية

الشبكية

طور العلماء طريقة لزراعة الشبكية تمكنت من استعادة البصر لدى الفئران، وينوون تطبيقها على البشر في وقت لاحق من هذا العام.

الشبكية التي تم زرعها، والتي تحول الضوء إلى إشارات كهربائية والتي بدورها تحفز الخلايا العصبية الموجودة في شبكية العين، يمكن أن تمنح الأمل لملايين من البشر الذين يعانون من تدهور في الشبكية حيث تبدأ الخلايا المستقبلة للضوء في العين بالتدهور مما يؤدي إلى العمى.

توجد الشبكية في الجزء الخلفي من العين وتتكون من ملايين من المستقبلات الحساسة للضوء، ولكن حدوث الطفرات في ال240 جين المسؤولة عن الشبكية يمكن أن يؤدي إلى تدهور الشبكية، حيث تموت خلايا هذه المستقبلات بينما لا تتأثر الخلايا العصبية المجاورة لها.

طور فريق من المعهد الايطالي للتكنولوجيا طريقة جديدة، حيث يتم زراعة جهاز يعمل كبديل للشبكية المتضررة.

الشبكية المزروعة مصنوعة من طبقة رقيقة من البوليمر الموصل يتم وضعها على مادة داعمة محتوية على الحرير ومغطاة بالبوليمر شبه الموصل.

يعمل البوليمر شبه الموصل كمحول للضوء إلى إشارات كهربائية، حيث يمتص الفوتونات عندما يدخل الضوء إلى عدسة العين. وعندما يحدث هذا، تحفز الإشارات الكهربائية الخلايا العصبية الموجودة في الشبكية، مما يملأ الفراغ الذي تتركه المستقبلات الضوئية المدمرة.

لاختبار هذا الجهاز، زرع الباحثون هذه الشبكية الصناعية في سلالة من الفئران المصابة بتدهور الشبكية.

بعد 30 يوم من إجراء العملية للفئران المصابة، اختبر الباحثون حساسيتها للضوء مقارنةً بالفئران السليمة وتلك المصابة ولم يتم علاجها.

عند شدة إضاءة منخفضة مقدارها 1 شمعة-أكثر سطوعا بقليل من ضوء البدر-كانت الفئران التي خضعت للعلاج أكثر استجابة قليلا من الفئران غير المعالجة.

ولكن عند زيادة شدة الإضاءة إلى حوالي 5-4 شمعات-تقريباً نفس شدة إضاءة السماء عند بداية طلوع الفجر-كانت استجابة الفئران التي خضعت للعملية غير قابلة للتمييز عن الفئران الطبيعية إلى حد بعيد.

وعندما أعادوا اختبار الفئران بعد 6 و10 أشهر بعد العملية، الشبكية المزروعة كانت لا تزال فعالة عند هذه الفئران، على الرغم من أن كل الفئران في هذه الاختبارات (الفئران التي تم علاجها والأخرى غير المعالجة والفئران السليمة) كانت قد عانت من مشاكل بسيطة في الرؤية بسبب التقدم في السن.

وقد وجد العلماء زيادة في نشاط القشرة البصرية لهذه الفئران أثناء اختبارات حساسية الضوء عبر تقنية التصوير المقطعي بالانبعاث البوزيتروني ((PET

“نأمل أن نستنسخ النتائج الرائعة التي حصلنا عليها من الحيوانات على البشر” قال أحد الباحثين المشاركين في الدراسة. “نخطط لإجراء أولى التجارب على البشر في النصف الثاني من هذا العام على أن نحصل على النتائج الأولية خلال 2018، هذا (الجهاز) سيكون نقطة تحول في علاج أمراض ضعف الشبكية الحادة”.

 

Peter Dockrill, scientists have created an artificial retina implant that could restore vision to millions, Science Alert, 13 Mar 2017

 

عدد القراءات (207)

التعليقات

التعليقات

About بلال أبو طربوش 8 Articles
من عمان، الأردن، يدرس الطب في الجزائر ومهتم بمجال تخصصه إلى حد كبير.

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*


This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.