كم ساعة من النوم يحتاجها الإنسان؟

ربما سمع أكثركم بان الإنسان يحتاج من 7 إلى 8 ساعات من النوم يوميا لكي يحافظ على صحته، لكن هل هذا العدد من الساعات له إي أساس علمي؟
كما أن دراسة أجرتها قناة ناشيونال جيوغرافيك وجدت أن ما يصل إلى 73% من الأمريكيين الذين تبلغ أعمارهم بين 18 سنة وما فوق ينامون اقل ذلك كل يوم. فكم ساعة علينا أن ننام يوميا للحصول على قدر كافي من الراحة؟

العلوم الحقيقة

 

حسب المنظمات المختصة، عدد ساعات النوم ليس موحد لكل الأشخاص، فمعدل النوم يختلف عند الطفل الرضيع عن ما هو عند الإنسان البالغ. وقد صدرت عدة تقارير توصي بعدد ساعات معينة لكل فئة عمرية، وهذه التقارير متغير بين فترة وأخرى حسب الاكتشافات العلمية والبحوث التي تجريها المراكز المختصة على الأشخاص والدماغ.
وهنا عدد الساعات لكل فئة عمرية:

حديثي الولادة (0-3 أشهر): 14-17 ساعة.
الأطفال الرضع (4-11 شهر): 12-15 ساعة.
الأطفال (1-2 سنة): 11-14 ساعة.
مرحلة ما قبل المدرسة (3-5 سنوات): 10-13 ساعة.
الأطفال في سن المدرسة (6-13 سنة): 9-11 ساعة.
المراهقين (14-17 سنة): 8-10 ساعة.
الشباب البالغين (18-25 سنة): 9-7 ساعات.
الكبار (26-64 سنة): 7-9 ساعات.
العجائز (65+): 7-8 ساعات.

وبالتأكيد وكما ذكرنا سابقا أن النوم أن هذا الجدول ليس شيء ثابت عند كل الأشخاص الذين ينتمون إلى إحدى الفئات، بل أن كل شخص يختلف عن الآخر بحسب المتغيرات الشخصية، مثل أن سكون عملك ليلي فلا بأس أن تحصل على قسط قليل من النوم خلال النهار فقط، وما هذا الجدول إلا جدول توجيهي.

وهنالك بعض الأشخاص قادرين على النوم لساعات قليلة فقط إثناء النهار ويشعرون براحة التي يشعر بها الشخص العادي عند النوم لمتوسط عدد الساعات الطبيعي، ويدعى هؤلاء ب”short sleepers”، وهم الأشخاص الذين ينامون اقل من 6 ساعات في اليوم بدون مشاكل صحية، وحالة هؤلاء الإفراد لا يمكن أن تقاس على حالة جميع الإفراد؛ لكونهم قد يملكون عوامل وراثية أو جداول نوم خاصة بهم لوحدهم دون باقي الأشخاص، ومن أشهر هؤلاء الأشخاص المهندس والفيزيائي نيكولا تسلا.

المصدر: http://www.medicaldaily.com/how-much-sleep-do-you-need-national-sleep-foundation-revises-recommended-hours-shut-320602

 

عدد القراءات (851)

التعليقات

التعليقات

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.