هل الإكسيليتول مفيد للأسنان؟

الإكسيليتول

الإكسيليتول (xylitol) هو من المحليات الصناعية منخفض السعرات الحرارية، يتم تصنيعه عن طريق مجموعة متنوعة من النباتات. ويتم إضافته إلى مجموعة متنوعة وواسعة من الأطعمة والأدوية والمنتجات الصحية التي تعطى عن طريق الفم، مثل معجون الأسنان والعلكة. فمضغ العلكة التي تحتوي على إكسيليتول مفيدة لصحة الأسنان فهي تقوم بمعادلة حموضة البلاك في الأسنان، كما تقوم بترميم مينا الأسنان.

للإكسيليتول شكل سكر المائدة كما أن له طعم حلو، لكنه يحتوي على سعرات حرارية أقل من السكر ب30% (4 كيلو كالوري لكل غرام واحد في السكر، بينما يحتوي الإكسيليتول على 2.4 كيلو كالوري لكل غرام واحد). وعند تناول الإكسيليتول يعطي أحساس ببرودة في الفم ومع طعم شبه منعدم.

الإكسيليتول هو بوليول (polyol)، والبوليول هو نوع من الكربوهيدرات التي تصنع عموما من شجرة البتولا (birch) وغيرها من الأشجار الصلبة. في الاتحاد الأوروبي يحظر استخدام البوليولات في المشروبات الغازية لكونها تسبب الإسهال.
هنالك مجموعة من الفواكه والخضراوات تكون الإكسيليتول بشكل طبيعي، بما في ذلك الخوخ والفراولة والقرنبيط. وحتى الإنسان ينتج كميات صغيرة منه.

عند استهلاك الإكسيليتول فأنه يمتص بشكل جزئي في الأمعاء، ويتم تحويله إلى الجلوكوز (glucose) في الكبد. وتراكم كمية كبيرة منه في الأمعاء يسبب احتباس الماء والذي يتسبب بالإسهال. كما أن الكميات الكبيرة منه تحتوي على آثار جانبية تشمل الانتفاخ والغازات. كما أن الإكسيليتول الغير ممتص في الأمعاء يتم تكسيره إلى ثاني اكسيد الكاربون من ثم التخلص منه.

قامت اللجنة العلمية للغذاء في الاتحاد الاوربي (The EU’s Scientific Committee on Food) بإصدار تقرير في عام 1985 خلصت فيه إلى أن تناول 50 غرام في اليوم من الإكسيليتول يمكن أن يسبب الاسهال. ونصحت بوضع تحذير على الحلويات التي تحتوي على الإكسيليتول :”الاستهلاك المفرط يسبب الاسهال”.

وفي مراجعة أجريت عام 2011 على الادعاءات التي رافقت الإكسيليتول، تحققت هيئة سلامة الاغذية الأوروبية (the European Food Safety Authority) الادعاء الذي يقول أن الإكسيليتول له تاثير قليل على مستوى السكر في الدم من سكر المائدة، وذلك بسبب معدل امتصاصه البطيء. وهذا يعني أنه يمكن أن يساعد الأشخاص الذين يعانون من ضعف تحمل الجلوكوز، وهو أحد العوامل الخطرة لأمراض السكري والقلب والأوعية الدموية.

وكانت هنالك ادعاءات تقول أن العلكة المحلاة بمادة الإكسيليتول تساعد على الحماية من التهابات الأذن الوسطى (otitis media)، لكن الهيئة خلصت في مراجعتها إلى أن ليس هنالك أدلة كافية على هذا الادعاء.
ولم تقم الهيئة بذكر كمية محددة للاستهلاك اليومي للإكسيليتول، وهذا يعني عدم وجود مخاطر صحية من مستويات الاستهلاك العادي.

الاستهلاك اليومي المقبول: غير محدد.

المصدر:

Is xylitol good for your teeth?”, nhs.uk, 13/04/2016

 

عدد القراءات (191)

التعليقات

التعليقات

1 Comment

  1. المد والشكر والفضل والمنّة لمن أوجد لخلقه جميع ما تحتاج إليه حياتهم من الغذاء والدواء … ولا يوجد على ظهر البسيطة داءا إلا جعل له دواءا يستخرج من النباتات وغيرها ولكن بميزان معلوم لا إفراط ولا تفريط حتّى لا ينعكس إلى ضده … وكلّ شيء عنده بمقدار … حتّى شربك للماء أو أكلك للغذاء إن زاد عن مقداره جلب لك المرض والداء والخمول والكسل وكلّ ما إتجهنا لما هو طبيعي أوجده الله لخلقه كان أفضل مما هو مصنع بكثير وبمقدار معيّن ومقنن …. والعلم بشيء قبل إستعمال خير من جهله وإستعماله

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*