هل يوجد شئ نخاف منه اكثر من الموت؟

شئ نخاف منه أكثر من الموت؟ تبين الاستطلاعات حول الخوف ان أكثر الاشياء التى تخيفنا هى التحدث امام الناس، حيث ان خوفنا من الوقوف والتحدث امام جماعة من الناس يخيفنا اكثر من الموت طبقا للدرسات الحديثة،ومن ناحية آخرى انه يبدو امر غير مفهوم كوننا خائفين، مما نحن خائفون؟ ماذا نتوقع ان يحدث حتى نكون خائفين بهذه الدرجة؟ هل نحن سوف نتعرض لضرر حقيقى او دائم؟

شئ نخاف منه اكثر من الموت، انه...
شئ نخاف منه اكثر من الموت، انه…

تكمن الاجابة فى ماضينا البعيد خلال تطورنا كحيوانات اجتماعية.

استطاع البشر خلال المليون سنة القليلة ان يتطوروا بسرعة فى عالم ملئ بالمخاطر مثل المجاعات والحيوانات المفترسة، وبالنظر للادلة الحفرية من هجمات الحيوانات المفترسة على أسلاف البشر (كما هو موضح فى كتاب الإنسان المعرض للصيد Man the Hunted  الذي كتبه روبرت سوسمان ودونا هارت (Robert Sussman and Donna Hart) وبالنظر الى  معدلات افتراس الفصائل الرئيسية اليوم نجد انه منذ زمن بعيد والبشر مطاردون من قبل مجموعة كبيرة من الحيوانات المفترسة،حيث هناك طريقة دفاع مشتركة بين الفصائل الرئيسية والحيوانات لمقاومة الافتراس وهي العيش فى مجموعات لتنبه بعضها البعض من وجود حيوانات مفترسة ومساعدة بعضهم البعض فى مقاومة وقتال هذه الحيوانات المفترسة، لذلك يعتبرالعمل الجماعى والحياة الجماعية احد اسباب تطور البشر والفصائل والآخرى وجعلهم اجتماعين بشكل كبير.

البشر ليسوا اكبر او اسرع او اشرس الحيوانات ولكن استطاع البشر فى وقت مبكر انا يتخلصوا من تلك الأخطار عبر ذكائهم وقدراتهم على التعاون الذى جعلهم يعملوا مع بعضهم ويساعدوا بعضهم فى مجموعات،ومن المحتمل أن البقاء على قيد الحياة بالإعتماد على تلك الصفات التى تشكل السلوك الاجتماعي والتي نجت مع هؤلاء الذين نجوا مما وطد السلوك الاجتماعي الذي ساهمت تلك الصفات بنشوءه.

الفشل فى أن تكون جزءا من منظومة اجتماعية وأن تطرد منها ربما يكون موت مبكرا للإنسان الأول،اى شى يهدد وجودنا فى منظومة اجتماعية مثل الابعاد بدون سبب ما يد مخاطرة كبيرة بالنسبة لنا.

“يبدو النبذ(الآستقصاء بدون سبب) يحدث فى كل الحيوانات الاجتماعية التى لوحظت فى الطبيعة”

عبارة دكتور ويليامس استاذ علم النفس فى جامعة بيردو،ويقول ايضا: “لمعلوماتى فى مملكة الحيوانات،لا يعتبر النبذ مسؤل عن الموت الاجتماعي فقط بل هو يؤدي الى الموت الحقيقى ايضا،الحيوانات غير قادرة على حماية نفسها ضد الحيوانات المفترسة،وغير قادرة على الحصول على طعام كافى…..الخ،لذلك تموت فى فترة قصيرة”

الخوف ليس فقط  من التحدث امام الناس فقط، ولكن يوجد خوف من مواجهة النشاطات امام مجموعة من الناس مثل الرياضيين والموسيقين والمغنين والمدرسين مثل دكتور Signe Dayhoff حيث انه كان يخاف من من التحدث امام طلابه فى كل مرة يدرس فيها لفصل معين فكان يقول ذات مرة: ” كان لسانى جاف وكنت شديد التعرق ويزداد وجهى احمرارا”

فى النهاية حصل على نتيجة سيئة للغاية حيث تدخل هو بنفسه فى تعطيل قدرته على تأدية عمله بشكل جيد، ولكن وجد انه يمكنه ان يتعامل مع الموقف بشكل جيد حيث يقول: “بالرغم من اننى تعافيت منذ 12 عاما عبر الصبر والمثابرة والممارسة وجدت ان هناك اكثر من 20 مليون شخص في العالم حالياً يعانون من القلق الاجتماعى، إنهم خائفون من ان يكونوا مرفوضين، الخوف هو الذى يجب ان يرفض،الخوف هو الذى يجب التخلى عنه”.

عندما نواجه الوقوف امام الناس نحن لا نسطيع القيام بالعمل الجاد خوفا من الفشل.فى المراحل الاولى يكون الخوف مسيطر علينا بدرجة كبيرة ليس مجرد الخوف من الخجل او المحاسبة ولكن نحن نكون خائفين من  ان نكون مرفوضين من الاشخاص حولنا.

يبدوا ان خوفنا من الرفض الاجتماعى اصبح بشكل كبير اليوم،الخوف ابشع من الموت لان الرفض الاجتماعى يعتبر بمثابة عقوبة الاعدام.

المصدر: https://www.psychologytoday.com/blog/the-real-story-risk/201211/the-thing-we-fear-more-death

عدد القراءات (250)

التعليقات

التعليقات

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*