عمرو خالد

عمرو خالد يتخبط في الإعجاز العلمي لتعزيز مسيرة المال والأعمال في الدين

بعد مسيرة صاروخية في مجال “مال وأَعمال الدين” لعمرو خالد الذي يعد أغنى واعظ ديني مسلم حسب مجلة فوربس، بمداخيل قدّرت عام 2007 ب2.5 مليون دولار سنويا[1].. ومنتوج ديني مع حملات اعلامية لمشروب كوكاكولا[2] (تنبيه: الاكثار من مادة السكّر الابيض يعدّ احد أكبر أسباب الامراض القاتلة في العديد من الدول).. الاخ عمرو خالد يتّجه إلى منتوج جديد وهو منتوج الاعجاز العلمي. وللأسف فكلما بدء الناس بفهم أن الاعجاز العلمي هو اساءة للدين، تخرج ماكنة إعلامية جديدة لنشره. بحسب عمرو خالد[3]، الاية الكريمة “والسماء ذات الرجع” هي سبق علمي موجود في القرآن يثبت ان الاصل الالهي للقرآن هو حقيقة علمية كونية، ……اقرأ المزيد

زغلول النجار

تفنيد ادعاءات زغلول النجار في الاعجاز العلمي

الاعجاز العلمي هي مدرسة مخالفة للعقل تقوم على مجموعة من التلفيقات التي لا يمكن لإنسان عاقل (المسلم قبل غيره) أن يقبلها، وهي غالبا ما تسيء للديانة الإسلامية ولا تصمد أمام أبسط مبادئ الفكر النقدي والمنهج العلمي. يشمل هذا المقال مجموعة من الادعاءات التي يوجه بها صاحب المقال نجيب المختاري مجموعة من الإشكاليات والمغالطات الى زغلول النجار إثر زيارته لجامعة العلوم والتكنولوجيا في مدينة فاس في المغرب، وقد وجهت العديد من هذه الاسئلة والإشكاليات لزغلول النجار أثناء ندوته مما وضعه في حرج شديد أمام جمهوره بخلاف ما كان يواجهه في جامعات أخرى: الإعجاز في أحد عشر كوكباً قلتم في المقالة رقم ……اقرأ المزيد