علم الكون

نظرتنا للكون! نبذة عن كوننا الحديث

2016/12/31 محمد مغازي 0

إذا نظر المرء إلى السماء في ليلة صافية بلا قمر، فلعل أشد ما يراه سطوعا هو كواكب الزهرة والمريخ والمشتري وزحل. وسيكون هناك أيضا عدد كبير جدا من النجوم هي بالضبط مثل شمسنا إلا أنها أبعد منها كثيرا عنا. وبعض هذه النجوم الثابتة يبدو في الحقيقة انها فعلا تغير بقدر بسيط جدا مواقعها، احدها بالنسبة للآخر إذ تدور الأرض حول الشمس: فهي في الواقع ليست ثابتة مطلقا ! وسبب ذلك أنها قريبة منا نسبيا. إذ تدور الأرض حول الشمس، فإننا نرى هذه النجوم من مواضع مختلفة قبالة خلفية من النجوم الأكثر بعدا. وهذه من حسن الحظ، أن هذا يمكننا من ……اقرأ المزيد

ستضاف ثانية إضافية إلى نهاية 2016 لأنها لم تكن طويلة بما فيه الكفاية.

2016/12/30 نورس حسن 0

نأسف للجميع ،  ستضاف ثانية إضافية  إلى نهاية 2016 لأنها لم تكن طويلة  بما فيه الكفاية. لقد وافت المنية الكثير من المشاهير والعلماء هذه السنة و الكوكب أصبح أكثر دفئاً إثر تأثيرات التغير المناخي، والآن لإطالة الوقت نوعاً ما ستضاف ثانية إضافية ليلة رأس السنة. وعندما تبدأ بالعد التنازلي لنهاية سنة 2016، سيكون عليك العد إلى ما بعد (11:59:60) بسبب الثانية المضافة. تضاف هذه الثواني للتعويض عن تباطؤ الوقت الذي يحدث نتيجة لدوران الأرض، ولكي نصبح متأكدين من أن ساعاتنا الدقيقة متزامنة مع طول اليوم على الأرض. يشرح مرصد باريس في فرنسا والذي يضم الهيئة الدولية لدوران الأرض والنظم المرجعية ……اقرأ المزيد

المريخ

كوكب المريخ

2016/12/24 Ziyad Abdullah 0

تكوّن المريخ من قرصٍ دوّارٍ كبيرٍ من الغاز والغبار، في الوقت نفسه الذي تكوّنت فيه بقية النظام الشمسي. يعتقد الفلكيّون بأن كل هذا حصل قبل ما يقارب الـ 4.6 بليون (مليار) سنةٍ مَضت! لِذا يبلغ عمر المريخ حوالي 4.6 بليون سنة. من إكتشف المريخ؟ لا يرجع فضل إكتشاف المريخ إلى أيِّ شخصٍ على الإطلاق. إن المريخ من الكواكب الخمسة التي تكون رؤيتُها ممكنة في سماء الليل، من دون الحاجة إلى استعمال التلسكوب أو المِنظار. وبما أن كوكب المريخ برّاقٌ ولونه مائلٌ للأحمر، فإنه من السهل رؤيتُه وتمييزُه من بين باقي الأجسام. قد عُرِف المريخ منذ القِدَم وقد تمت مراقبتُه لآلاف ……اقرأ المزيد

المشتري

كوكب المشتري

2016/12/17 Ziyad Abdullah 0

كيف حصل المشتري على إسمِه؟ عَرَف الرومانيون سبعة أجسامٍ برّاقة في السماء: الشمس، القمر، والكواكب الخمسة الأكثر بريقاً، وقد قاموا بتسمية هذِه الأجسام تيمُّناً بأهم آلِهتِهم. تم تسمية المشتري، أكبر الكواكب، تيمناً بإسم مَلِك آلهة الرومانيين. أما أصل التسمية العربية فهو من الفعل يستشري أي يتهادى في المسير، حيث يشير ذلك الى عدم حدوث أي تغيرات في مداره. من إكتشف كوكب المشتري؟ لا يرجع فضل إكتشاف المشتري إلى أيِّ شخصٍ على الإطلاق. إن المشتري من الكواكب الخمسة التي يمكن رؤيتُها في سماء الليل من دون الحاجة إلى استعمال التلسكوب أو المِنظار. قد عُرِف المشتري منذ الزمن القديم وقد تمت مراقبتُه ……اقرأ المزيد

الأرض

كوكب الأرض

2016/12/10 Ziyad Abdullah 0

ما الذي يبقي على الغلاف الجوي الأرض مثبّتاً بالأرض؟ إن غلافنا الجوي عبارة عن خليط من الغازات التي تحيط بالأرض. يثبَت هذا الغلاف في مكانِه جرّاء قوة الجاذبية الأرضية. لو كانت الأرض كوكباً أصغر بكثير، كم هو سُمك طبقة الأوزون الأرضية؟ إن معدل سمك طبقة الأوزون للأرض يناهز ثلاثة مليمترات (3 ملم) أو 1/8 بوصة، ما يقارب سمك بنسين (عملتين نقديتين إنكًليزيتين) موضوعين فوق بعضِهِما البعض. ما هي كمية المياه التي تمتلِكُها الأرض؟ يوجد أكثر من 326 مليون ترليون كًالوناً من الماء على الأرض. تبلغ نسبة المياه العذبة أقل من ثلاثة بالمئة من كمية المياه هذِه، كما وأن أكثر من ……اقرأ المزيد

المذنبات

ما هي المذنبات؟ سلسلة اسئلة كونية

2016/11/12 Ziyad Abdullah 0

مبدئياً، المذنبات هي كراتٌ ثلجية مغطاةٌ بالأتربة، تدورُ حول الشمس. إن هذه المذنبات مكونة من الجليد، كالماء، ثنائي أوكسيد الكاربون، الأمونيا والميثان، مخلوطةً معاً بالغبار. تأتي هذه المواد مِن الوقت الذي تكونت فيه المجموعة الشمسية. تمتلك المذنبات مراكِزَ (أنويةً) محاطةً بغيمةٍ كبيرةٍ من الغاز والغبار (تسمى بذُوابة المذنب). تتكون هذه الذؤابة حينما تزداد حرارة النواة من قِبل الشمس، وتتبخر. قد تتمكن المذنبات من إنماءِ ذيلين في رحلتها عند الاقتراب من الشمس: ذيلٌ غازيٌ مستقيم، وذيلٌ غباريٌ مقوس. يتكون الذيل الغازي بسبب الرياح الشمسية، مما يدفع بالغاز بعيداً عن ذؤابة المذنب ويوجهُها بالإتجاه المعاكس للشمس مباشرةً. لا يتأثر الغبار في الذوابة ……اقرأ المزيد

ما هي الثقوب السوداء

ما هي الثقوب السوداء ؟ حقائق عن الثقوب السوداء ضمن سلسلة اسئلة كونية

2016/11/05 Ziyad Abdullah 0

تعتبر الثقوب السوداء من أغرب الأجسام في الفضاء. فهي مناطِق في الفضاء، شديدة الكثافة، إلى درجة تجعل حتى الضوء غير قادرٍ على الهروب منها. وبما أن الضوء غير قادرٍ على الهروب من الثقب الأسود، فتبدو لنا على أنها سوداء. يستطيع الضوء السفر أسرع من أي شيءٍ نعرفه – بسرعة 186,000 ميل (300,000 كيلومتراً) في الثانية. وبذلِك إن لم يتسطع الضوء الهروب من ثقبٍ أسود، فمن غير الممكن لأي شيءٍ آخر نعرِفه، أن يتمكّن من ذلك. ليست الثقوب السوداء سوداءَ حقاً وليست بِفارغةٍ أيضاً. إن هذه الثقوب مزدحِمةٌ بالكثير الكثير من المواد، في حيزٍ صغيرٍ جداً. وهذا ما يعطي للثقوب السوداء ……اقرأ المزيد

1 2 3 4 5 23