جائزة نوبل في الفيزياء

منح جائزة نوبل في الفيزياء 2016 لتفسير الظواهر الغريبة للمادة

منح جائزة نوبل في الفيزياء لتفسير الظواهر الغريبة للمادة حيث تقاسم كل من ديفيد ثويليس (David J. Thouless)، دنكان هالدين (F. Duncan M. Haldane)، مايكل كوستيريلتز (J. Michael Kosterlitz)، جائزة نوبل في الفيزياء للعمل على تفسير الأسس الطبوغرافية ذات التوصيل الفائق وظواهر غريبة أخرى للمادة. حيث كانت أبحاثهم تتعلق بالمادة المكثفة، وخاصة العمل على التحولات المرحلة الطوبوغرافية والمراحل الطوبوغرافية للمادة، والظواهر الكامنة للحالات الغريبة في المواد مثل التوصيل الفائق، الميوعة الفائقة، والأغشية الممغنطة الرقيقة. وقد أعطى عملهم رؤى جديدة لسلوك المادة في درجات الحرارة المنخفضة، وقد أرست الأسس لخلق مواد جديدة تسمى العوازل الطوبوغرافية، والتي يمكن أن تسمح ببناء أجهزة ……اقرأ المزيد

تجربة أطلس

تجربة أطلس في سيرن وما أوجدته من نتائج حول تحلل جسيم هيغز إلى فيرمونات

تجربة أطلس في سيرن، حررت نتائج أولية توضح أدلة عن تحلل جسيم هيغز إلى جسيمي تاو. التاو ينتمي إلى مجموعة من الجسيمات دون الذرية تعرف الفيرمونات، التي تكون المادة، هذه النتيجة قيست ب4.1 سجما، بمقياس من 5 نقاط يستخدمه الفيزيائيون، لتحديد حتمية النتيجة، كان ذلك النتيجة الأولى لتحلل بوزون هيغز إلى فيرمونات. في 5 تموز 2012 تجربة أطلس و تجربة سي أم أس CMS، في سيرن أعلنت اكتشاف جسيم جديد، الذي تم تأكيده ليكون بوزون هيغز. للفيزيائيين الاكتشاف كان يعني البداية عن طلب البحث عن ماذا كان الجسيم الجديد، وفيما إذا كان مناسبا لنظرية النموذج المعياري، نموذجنا السائد عن طبيعة ……اقرأ المزيد

تجربة كمية

تجربة كمية جديدة تثبت: الحقيقة غير موجودة حتى يتم قياسها

2016/10/18 حسن احسان 0

تجربة كمية جديدة تثبت: الحقيقة غير موجودة حتى يتم قياسها. قام علماء أستراليون بتجربة شهيرة تؤكد التنبؤات الغريبة في فيزياء الكم حول الواقع عن طريق إثبات ان هذا الواقع هو في الحقيقة لا وجود له حتى نقيسه على الأقل. كل ذلك يبدو معقداً ولكن بحلاوة والتجربة تطرح سؤالا بسيطا جدا وهو : اذا كان لديك شيء لابد أن يتصرف بإحدى الصيغتين. اما ان يتصرف مثل الجسيمات أو يتصرف مثل الموجات. ففي أي نقطة قرر هذا الشيء ان يتصرف؟ سيقول لنا المنطق العام ان هذا الشيء إما ان يكون مثل الموجات او مثل الجسيمات بطبيعتها وقياساتها ولا يوجد لديها اي جواب. ……اقرأ المزيد

الثابت الكوني

الثابت الكوني : حقيقته وإشكالياته

الثابت الكوني : حقيقته وإشكالياته.  إن فكرة تمدد الكون تم اقتراحها لأول مرة من قبل الفلكي “جورج هنري لوميتر”، على الرغم من أن حسابات لوميتر كانت تتفق مع “النظرية النسبية لآينشتاين”، لكن آينشتاين لم يوافق هذا المقترح وقال للوميتر “حساباتك الرياضية كانت صحيحة لكنها سيئة جداً فيزيائياً”. آينشتاين كان متمسكاً بالاعتقاد التقليدي الذي يقول بأن الكون ثابت، كما هو مذكور في الانجيل وأغلب النصوص الحالية لأساطير الخلق. “ثابت” لا تعني هنا كل الأجسام على الاطلاق.هم يتحركون، ولكن متوسط المسافة بينهما بصرف النظر يبقى على حاله.  أدرج آينشتاين في معادلة الجاذبية عاملاً يسمى الثابت الكوني والذي يمثل القوة الطاردة لقوة الجاذبية وهذا ما ……اقرأ المزيد

النقل عن بعد

النقل الكمي للأجسام عن بعد

2016/09/11 حسن احسان 0

النقل عن بعد بتفكيك كائن او شخص أو أي مادة الى المستوى الذري في مكان ما بينما يظهر اخر مشابها له في مكان اخر، كيف يمكن ان يحدث هذا؟ الفكرة العامة هي ان ذلك يتم بفحص الكائن الأصلي لاستخراج جميع المعلومات منه، ثم يتم نقل هذه المعلومات الى موقع المتلقي، واستخدامها لبناء النسخة المماثلة للاصلي وليس بالضرورة من المواد الأصلية المكونة للكائن المرسل، ولكن ربما من ذرات من نفس النوع، وترتب بنمط مشابه للنمط الأصلي. يمكن ان تكون آلة النقل عن بعد مثل جهاز الفاكس الا انه سيعمل على الأجسام ثلاثية الأبعاد، وذلك من شانه ان يدمر الكائن الأصلي في ……اقرأ المزيد

هايزنبيرغ

ما اكتشفه هايزنبيرغ في نظرية الكم

2016/09/05 حسن احسان 0

ما اكتشفه هايزنبيرغ في نظرية الكم: استمرت نظرية الكم بالتطور عبر السنوات وظهرت العديد من النتائج و المبادئ التي ساعدت في تطور هذه النظرية ومن هذه النتائج هو مبدأ عدم اليقين الذي اكتشفه العالم الألماني فيرنر هايزنبيرغ عام 1927. ينص هذا المبدأ أن هناك نهاية رياضية لحاصل ضرب دالتين احدهما نعبر عن موضع الجسيم والأخرى تعبر عن عدم اليقين في كمية حركته و نهاية رياضية تعادل حاصل الضرب لدالتين احدهما تعبر عن عدم اليقين في الطاقة، وتعبر الأخرى عن عدم اليقين في الزمن، ويعني هذا المبدأ انه كلما حددنا موضع الإلكترون على نحو أكثر دقة تترتب على ذلك أن تحديد كمية ……اقرأ المزيد

التأثير الكهروضوئي وكمومية الضوء

2016/08/26 حسن احسان 0

التأثير الكهروضوئي وكمومية الضوء : في عام ١٩٠٠كان عالم الفيزياء الألماني ماكس بلانك يحاول تفسير انبعاث الضوء من الأجسام الساخنة. وقتها وجد أن الطاقة الضوئية تنبعث على هيئة حزم اسماها الكمات. وأن مقدار الكم يعتمد على تردد الإشعاع و يرتبط به ما يُعرف بثابت بلانك. التأثير الكهروضوئي بعد ذلك في عام ١٩٠٥ جاء ألبرت اينشتاين ليوسع نظرية بلانك في تفسيره لظاهرة التأثير الكهروضوئي. يظهر التأثير الكهروضوئي عندما يسقط الضوء على معدن ويؤدي هذا الى انبعاث إلكترونات على الفور من هذا المعدن ولكن اذا كان تردد الضوء منخفضا فلن تنبعث أي الكترونات. وبصرف النظر عن كثافة الضوء الساقط على المعدن فقد ……اقرأ المزيد

1 2 3 4 20