الإضطراب ثنائي القطب

الارتباك حول الإضطراب ثنائي القطب

يعتبر الإضطراب ثنائي القطب (Bipolar disorder)، المعروف أصلا باسم الاكتئاب الهوسي (manic-depression)، مشكلة مستمرة لعدة قرون، ومع ذلك وحتى وقت قريب جدا كان يصنف كحالة نادرة جدا. لكن الآن يتم تشخيص مرض “الطيف ثنائي القطب” بمستويات وبائية. على الرغم من أنه لم يتغير شيء في الطبيعة البشرية أو البيئة الطبيعية التي قد تسبب هذا الارتفاع في التشخيص. وما يفسر هذه الزيادة هو “تخفيف” المعايير اللازمة لتشخيص الإصابة بالاضطراب ثنائي القطب، بالتزامن مع الزيادة في التسويق التجاري للعقاقير الطبية الخاصة بمرض الاضطراب ثنائي القطب. فالمشاكل الطبية التي نتج عنها هذا الارتفاع ليست بسبب كثرة عدد الأشخاص المحتاجين للمساعدة، بل يُمكن القول ……اقرأ المزيد

No Picture

لماذا نصاب بمرض ثنائية القطب؟

2016/04/23 رمزي محمد 0

الإحصائيات [1]: – في دراسة حديثة (2011) أجريت على 61,392 شخصا من أحد عشر بلدا من الأمريكتين وأوروبا وآسيا قُدِّر انتشار ثنائية القطب بـ 1%، وكان النوع الأول BP-1 أكثر انتشارا (0.6%) من النوع الثاني (BP-2 (0.4%. – نسبة الانتشار الأعلى كانت في أميركا (4.4%) والنسبة الأقل في الهند (0.1%). الذكور أكثر عرضة للإصابة بالنوع الأول والإناث أكثر عرضة للإصابة بالنوع الثاني. – ثلاثة أرباع المصابين كانت لديهم أمراض نفسية أخرى comorbidity قد تصل إلى ثلاثة أمراض أو أكثر في أكثر من نصفهم. أمراض القلق هي الأكثر شيوعا (خصوصا نوبات الخوف panic attacks) تليها الأمراض السلوكية وأمراض استعمال الأدوية drug ……اقرأ المزيد