ترجمة: منى خلف…
بوستر: حسين أدم
———————

هل سمعت أحد علماء الرياضيات يتحدث عن معادلاته ذات يوم؟ هل استغربت وصفه إياها بالجمال؟ دراسة تُثبت إن للصيغ الرياضية جمال حقيقي

الذين يقدرون جمال الرياضيات تتحفز لديهم حين ينظرون إلى صيغ رياضية جميلة نفس اجزاء الدماغ التي تتحفز لدى الأخرين عند الاستماع للموسيقى أو مشاهدة الأعمال الفنية. هذا ما قد يدفعنا للاعتقاد بوجود اساس عصبي للجمال.

هنالك العديد من أشكال الجمال -الوجه الجميل المناظر الطبيعية أو سيمفونية رائعة- كلها أمثلة على الجمال مستمدة من تجارب حسية. لكن على ما يبدوا يوجد هنالك مصادر أخرى للجمال مصادر ذهنية جمالية فعلماء الرياضيات غالبا ما يصفون الصيغ الرياضية بمصطلحات عاطفية ويقارنوا تجربة الجمال الرياضي بتجارب الجمال المستمدة من من الأعمال الفنية العظيمة.

وهذا ما تم إثبات في المختبرات أيضاً. حيث أقدم مجموعة من الباحثين على إجراء اختبارات على 15 عالم رياضيات تم اعطاء كل منهم 60 صيغة رياضية وطُلب منهم ان يصنفوها ويعطوها درجات تتراوح ما بين -5 للقبيحة و+5 للجميلة بنظرهم، وبعد اسبوعين أعادوا سؤالهم عن نفس الصيغ لكن هذه المرة وهم في جهاز التصوير الوظيفي بالربنين المغناطيسي (fMRI). حيث يتم عرض صور للدماغ توضح مناطق نشاط الدماغ عند إجراء الاختبار وقد اثبتت النتائج إن المنطقة التي تحفزت لدى المتطوعين حين مشاهدة الصيغ الرياضية هي نفسها القشرة الأمامية الوسطية المدارية (medial orbito-frontal cortex) من الدماغ التي تتحفز عند الاحساس بالجمال الفني أو الموسيقي.

“إن رؤية البعض بأن الصيغ الرياضية جافة وغير مفهومة أمر غير صحيح تماماً عند من يفهمون الرياضيات. فالمعادلات لديهم عبارة عن كائنات لها جمال يتجسد بتناظرها وأناقتها بتعبيرها عن حقيقة ثابتة”

المقال الأصلي:
http://medicalxpress.com/news/2014-02-mathematical-beauty-brain-region-great.html

عدد القراءات (1711)

التعليقات

التعليقات

error: النسخ غير مسموح في الإقتباس العلمي بل نقل الفكرة بنص آخر، ولا تنسى الاشارة للمصدر.