العلاج بالاورا هو نوع من أنواع علاجات العصر الجديد (مجموعة حديثة من العلوم الزائفة) وهي تزعم كشف ومعالجة المرض بواسطة قراءة شعور المريض والتلاعب به. بحسب المعالجين بالاورا، فإن الاورا هي حقل طاقة يحيط بالجسم ويعرض إشارات من مرض فيزيائي قبل ان يعرض الجسم نفسه إشارات أو مرض.

إن الاعتقاد بوجود الاورا لا يقل ضرراً ولا يزيد صلاحية عن العلاج بالاورا كمثل العلاجات البديلة الأخرى الناتجة من معتقدات شائعة فحسب. النمط الأكثر شيوعا من علاج الاورا هو العلاج باللمس. دُرس العلاج باللمس في عدة برامج تمريضية ومورس في عدة مستشفيات، بالرغم من النقص التام للدليل العلمي عليه.

أما الصنف الآخر من العلاج بالاورا ويُعرف بالاوراسوماثيرابي أو العلاج الجسدي بالأورا (Aurasomatherapy) “وهو علاج روحي لأي قوة ذبذبة من الألوان، البلورات، والعطور الطبيعية بالارتباط مع الضوء  لكي يتوافق الجسم والعقل والروح في الجنس البشري” (يُمكنك التعرف على الشاكرا والطب الشمولي في مقالات العلوم الحقيقية المنشورة سابقاً). يزعم أن العلاج بقوى الذبذبة أو العلاج بالذبذبات او طب الطاقة  هو ممارسة شفائية قديمة جدا أعيد اكتشافها بواسطة امرأة إنكليزية تدعى فيكي وول (Vicky Wall) في منتصف الثمانينات وادعت ان لديها هبة من الله بالقدرة على رؤية اورا الناس.

hlh بيفرلي رودز فقد استخدمت طاقة البلورات وعصا الليزر في علاج الاورا خاصتها. وقالت إنه “البلورات تساعد في نتائج الانتشار في حقل الاورا وأنه باستخدام طاقة البلورات وعصا الليزر وطاقتك والتي سوف تندمج مع تلك العصا فإنها تستطيع تحقيق الشفاء”.

الدكتور جي ام شاه (Dr. J.M. Shah) یستخدم تصویر كریلیان (تصویر زائف یزعم ایجاد الهالات) مع العلاج بالاحجار الكريمة لمعالجة أمراض القلب. مثل معالجي الاورا الاخرين دكتور شاه يؤمن أنه عندما يدخل المرض أجسامنا فهناك انخفاض بالطاقة. يأخذ شاه صور كيرلين للاصابع لاكتشاف المرض. وهو يفترض أنه التغيرات في صور كيرلين بسبب التغيرات في الاورا بدلا من التغيرات في الرطوبة أو الظواهر الطبيعية الأخرى. ومرة اكتشف مرض بواسطة الخطأ في قراءة الصورة، وهو استخدم الياقوت لفتح القلب لأولئك الذين لديهم قلوب سيئة. ويدخل الأمر منحى خطيراً في العلوم الزائفة عندما تتصدى لأمور بحجم أمراض القلب فتعرض حياة الناس للخطر.

(329) 👀