ماذا تفعل لكي تصبح عالم نفس تطوري

عالم نفس تطوري

هل تفكّر في إتخاذ علم النفس التطوري كمهنة؟ هنا عشرة أشياء مهمة يجب عليك معرفتها لتصبح عالم نفس تطوري.

1- ما الذي يدرسه علم النفس التطوري؟

علم النفس التطوري هو الدراسة العلمية المكرَّسة للطبيعة البشرية لإكتشاف وفهم التكيفات النفسية التي تطورت لتقدم حلاً لأجدادنا للبقاء على قيد الحياة و التكاثر. علم النفس التطوري ليس موضوعاً محدداً لدراسة نفسية. و إنما هو نظرية تجميعية منظورة و التي تعرض كافة المجالات النفسية.

يركز علماء النفس التطوري على ظواهر عديدة  ومتنوعة من خلال منظور تطوري،  بما في ذلك المشاكل التكيفية  والحلول التطورية  المرتبطة مع البقاء و التزاوج على المدى الطويل و القصير والأبوّة و القرابة  والتعاون  و العدوان و الحرب والصراع بين الجنسين. (بوس، 2012).

2- ما الوثائق المعتمدة التي أحتاجها لكي أكون عالم نفس تطوري؟

تحتاج إلى حصولك على  درجة دكتوراه في علم النفس (أو شهادات ذات صلة مثل علم الأحياء التطوري أو الأنثروبولوجيا البيولوجية) هي ضرورية عادة لممارسةِ مهنةٍ كعلم النفس التطوري.

ولأولئك الذين يودون الحصول على فرصة الدخول لبرنامج الدكتوراه  والحصول على درجة الماجستير في علم النفس التطوري قد يكون نقطة انطلاق جيدة للوصول إلى درجة الدكتوراه.

3- ما هي الوظائف التي بإمكاني الحصول عليها كعالم نفس تطوري؟

أغلب علماء النفس التطوريين يعملون في الأكاديميات كباحثين و مدربين، وعدد قليل لكنه يتزايد من علماء النفس التطوريين أصبحوا يجدون أعمالاً في مجال التسويق والأعمال التجارية والقانون والعلاج النفسي. للمزيد من المعلومات عن علم النفس التطوري قم بزيارة موقع: www.aepsociety.org

4- كيف أقوم باختيار البرامج الدراسية لأتقدم بطلب لعلم النفس التطوري؟

علم النفس التطوري هو حقل صغير نسبياً،  لكن عدد الأماكن لمواصلة الدراسات العليا له تتزايد كل عام. مكان عظيم للبحث عن برنامج هو الاستعانة بلائحة الجامعات الموجودة هنا. أسئلة للمساعدة في تضييق قائمة البحث ل(5-10) برامج مناسبة لتطبيقه على ما يلي:

أ- ما الموضوع (المواضيع) التي أرغب باكتشافها؟

ب- في أي الجامعات يجرون استكشافات  للأمور التي تهتم بها؟

ج- كيف تُقارن أوراق اعتمادي لتطلعات البرنامج للطلبة الجدد؟

5- ما هو إنحيازك التام و رأيك غير العلمي بشأن أفضل عشر أماكن لدراسة علم النفس التطوري في أمريكا الشمالية؟

سعيد لأنك سألت، كمتخصص قديم فأنا  بالطبع أميل  إلى الفروق الفردية  و برامج علم النفس التطوري في جامعة تكساس في أوستن. برامج الدكتوراه الأخرى التي حطت بنوعية الأكاديميين الجدد تتضمن:

أ- جامعة ولاية أريزونا

ب- جامعة ولاية فلوريدا

ج- جامعة ماكماستر

د- جامعة أوكلاند

ه- جامعة أريزونا

و- جامعة كاليفورنيا،  لوس أنجلوس

ز- جامعة كاليفورنيا، سانتا باربارا

ح- جامعة نيو مكسيكو

ط- جامعة بنسلفانيا

6- ما هي الدروس الأكثر مساعدة للإستعداد للدراسات العليا لعلم النفس التطوري؟

كما أن علم النفس التطوري هو اتباع نهج متعدد الجوانب لفهم الطبيعة البشرية، فإن مجموعة من دروس أسس التطور قد تكون ذات فائدة، لاسيما تلك التي تتناول الوراثة وسلوك الحيوان والتطور البيولوجي و الأنثروبولوجيا البيولوجية و بالطبع علم النفس التطوري.

7- ما هي الكتب التي عليَّ قرائتها؟

من حسن الحظ فإن علم النفس التطوري ألهم تفكير العديد من العلماء وجعلهم يكتبون. ستيفن بينكر من جامعة هارفرد و عالم الأحياء التطوري ريتشارد دوكينز مثالان بارزان  في علم النفس الإدراكي و كلاهما فاز بجائزة الكتاب وقد تصدرا مؤخراً قائمة مجلة  بروسبكت (Proscript)  لمفكري العالم( مفكري العالم 201). من مساهماتهم التي لا تعد الجين الأناني لريتشارد دوكنز(The Selfish Gene) (197) والنمط الظاهري الموسع (The Extended Phenotype) (1982) واللائحة الفارغة: الإنكار الحديث للطبيعة البشرية (Blank Slate: The Modern Denial of Human Nature) (2002).  “يجب أن تقرأ” لعلماء النفس التطوريين الطامحين. قراءات ذات صلة لأول الكتب الدراسية في الحقل (علم النفس التطوري: العلم الجديد الذي يخص الدماغ) (Evolutionary Psychology: The New Science of the Mind)  وكتيب علم النفس التطوري (The Handbook of Evolutionary Psychology) مقترح أيضاً (بوس 2005,2012). قائمة من المقالات القديمة و لكن الرائعة و الفصول و الكتب للقراءة لمعرفة المزيد عن علم النفس التطوري يمكن العثور عليها هنا.

ثلاث مجلات تستعرض النظراء (الأقران) للإطلاع على التطور والسلوك البشري و الطبيعة البشرية وعلم النفس التطوري.  و هذا الأخير هو على مجلة على الإنترنت يمكن الوصول إليها مجاناً. أن تصبح طالب عضو لسلوك الإنسان و علم النفس التطوري بتكلفة (33$) فقط في السنة ويحصل الطلبة الأعضاء على إشتراك مجاني لتطور وسلوك الإنسان وتقليل أسعار لطبيعة الإنسان والمؤتمر السنوي للجمعية (المناقش أدناه).

8- أي المؤتمرات على عالم النفس التطوري الطامح حضورها؟

حضور الإجتماع السنوي لعلماء النفس التطوريين و العلماء ذوي الصلة هو وسيلة رائعة لمعرفة المزيد عن هذا المجال والمساهمة فيه  ومواجهة  أفكار الآخرين. تشمل المؤتمرات للنظر في الحضور تشمل الإجتماعات السنوية:

أ- سلوك الإنسان و التطور الإجتماعي.

ب- سلوك الإنسان و رابطة التطور الأوروبي.

ج- الجمعية الدولية لعلم السلوك (الأخلاق) البشري.

د- جمعية علم النفس التطوري الشمالية الشرقية.

ه- علم النفس التطوري لما قبل المؤتمر مرتبطاً مع الجمعية لدراسة الشخصية و علم النفس الإجتماعي.

9- كيف يُميّز علم النفس التطوري عن غيره من فروع علم النفس الأخرى؟

علم النفس التطوري يحتضن بوضوح عظمة عرض الحياة من خلال العدسة التطورية. خلافاً لمعظم التخصصات الفرعية لعلم النفس وعلم النفس التطوري يبرز من خلال منظوره واتساع نطاقه  وطبيعته المتعددة الجوانب. علماء النفس التطوريين درسوا مجموعة واسعة من المواضيع و استخدموا الأساليب و النتائج المستخلصة من العديد من التخصصات لإلقاء الضوء على الطبيعة البشرية. طبيعة التنوع لعلم النفس التطوري ينعكس في تنوع العلماء الذين يحضرون مؤتمراته  وينشرون في  مجلاته، متضمناً علماء و باحثين في مجال علم النفس بكل فروعه وعلماء النفس السريري والأطباء النفسيين وعلماء الأعصاب وعلماء الأنثروبولوجيا البيولوجية وعلماء الاجتماع وعلماء السلوك الوراثي وعلماء الأحياء و علماء الاقتصاد وعلماء السياسة والمحامين والمؤرخين والأدباء.

10- هذه النظرة للحياة

على الرغم من أن اكتشاف  داروين (1971) الأول للطبيعة الإنسانية من منظور تطوري في 1970  لم يكن علم النفس التطوري نشأ كنظام رسمي مخصص لدراسة الطبيعة البشرية حتى منتصف عام 198. على الرغم من أن علماء النفس المبكرين مثل ويليام جيمس 1980  رأوا أهمية فهم التطور لفهم العقل البشري و أغلب علماء النفس في القرن العشرين لم يعطوا أهمية لتطور العقل الّا قليلاً. من حسن الحظ، فأن الأيام المظلمة لاستكشاف العقل البشري في جهل للعملية التي صممته قد انتهت. دراسة الحياة لوقت طويل حُفزت من خلال الإعتراف بأن “لا شيء في علم البيولوجيا يكون ذو معنى إلا في ضوء التطور. (دوبزانسكي, 1973, ص125).

دراسة حياتنا وأفكارنا ومشاعرنا وسلوكنا  ومنتجاتنا- يجري استكشافها  بأن التطور لم يتوقف فقط عند الرقبة وبصمات الإنتخاب الطبيعي هي على أجسادنا وعقولنا. أدت  ثورة التطور في مجال علم النفس  إلى  ولادة مجال أسمه علم النفس التطوري الذي هو في نمو متزايد من ناحية الأهمية على مدى الربع قرن الماضي (كورنيل, بالمر, غانثر و ديفيس, عام 2005؛ سيلفرمان و فيشر, 2001؛ ويبستر,2007أ؛ ويبستر, 2007ب), جزء كبير يرجع للحصاد التجريبي الذي أنبتته بذرة داروين النظرية.(1995,2012).

داروين منذ زمن طويل قال:  ” في المستقبل البعيد  أرى حقول مفتوحة لبحوث  ذات أهمية أكثر. سوف يستند علم النفس على أسس جديدة،  ذلك اللازم للتحصيل لكل من القوة الذهنية و القدرات من خلال التدرج – الإنتقاء الطبيعي – (داروين, 1859, ص 449). إذا كنتم تشاركون داروين واعتقاداته حول أن علم النفس يجب أن يكون متمحوراً حول نظرية التطور عبر الانتقاء الطبيعي (بوس, 1995) ومتحمسين لفهم الطبيعة البشرية من خلال الدراسة الميدانية لعقولنا في ضوء التطور إذاً قم بتنفيذ تطبيق رجاءاً! المرشحين الذين أثبتوا قدراتهم للتكيف على البقاء  و النجاح في بيئة المدرسة العليا بشكل جيد، بالطبع سيتم قبولهم ليصبحوا الجيل القادم من علماء النفس التطوري. .

المصدر:

Barry X. Kuhle Ph.D, “On the Origin of an Evolutionary Psychologist“, psychologytoday.com, Sep 13 2015

عدد القراءات (1386)

التعليقات

التعليقات

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*