تجربة أطلس في سيرن، حررت نتائج أولية توضح أدلة عن تحلل جسيم هيغز إلى جسيمي تاو. التاو ينتمي إلى مجموعة من الجسيمات دون الذرية تعرف الفيرمونات، التي تكون المادة، هذه النتيجة قيست ب4.1 سجما، بمقياس من 5 نقاط يستخدمه الفيزيائيون، لتحديد حتمية النتيجة، كان ذلك النتيجة الأولى لتحلل بوزون هيغز إلى فيرمونات.

في 5 تموز 2012 تجربة أطلس و تجربة سي أم أس CMS، في سيرن أعلنت اكتشاف جسيم جديد، الذي تم تأكيده ليكون بوزون هيغز.

للفيزيائيين الاكتشاف كان يعني البداية عن طلب البحث عن ماذا كان الجسيم الجديد، وفيما إذا كان مناسبا لنظرية النموذج المعياري، نموذجنا السائد عن طبيعة فيزياء الجسيمات، او اذا كانت خواصه تؤشر إلى فيزياء جديدة ما وراء النموذج المعياري.

هناك خاصية هامة عن بوزون هيغز و هي التي يحاول فيزيائيو تجربة أطلس قياس كيف ان بوزون هيغز يتحلل.

بوزون هيغز يعيش لفترة قصيرة، و يتشتت إلى أجسام أخرى.

الاحتمالات المتباينة للحالات النهائية تدعى نماذج التحلل، بعيدا جدا فيزيائيو أطلس وجدو دليل على أن بوزون هيغز يتحلل إلى أنواع مختلفة من البوزونات القياسية (و هي نوع من الجسيمات الأولية التي تحمل القوى الفيزيائية).

العائلة الأخرى من الجسيمات الأساسية الفيرمونات تشكل المادة.

التاو هو فيرمون و يسلك كألكترون كبير وهائل جدا.

آلية برووت – انغليرت- هيغز كانت قد افترضت لوصف كيف ان البوزونات القياسية تكتسب كتلة، لكن نظرية النموذج المعياري تتنبأ ايضا باكتساب الفيرمونات كتلة بهذه الطريقة، حيث ان بوزون هيغز يتحلل مباشرة اما الى بوزونات أو فيرمونات.

النتائج الاولية الجديدة من اطلس، توضح دليل واضح على ان بوزون هيغز يتحلل فعليا إلى فيرمونات، اعتمادا على المعدل المتوقع من نظرية النموذج المعياري.

هذا البحث الهام كان قد صنع تحليل دقيق بيتي للبيانات التي نتجت من LHC خلال أول محاولة او اجراء.

فقط ببيانات جديدة سيكون الفيزيائيين قادرين على ان يتوصل إذا ما كانت هذه النتيجة تبقى أو ان النماذج الجديدة ستكون متاحة.

بشكل مبدئي إجراء LHC القادم سيبدأ بحلول 2015، الذي يتوقع أنه سينتج عدة مرات البيانات الموجودة في النموذج. بالإضافة إلى ذلك، التصادمات البروتونية ستكون بطاقات أعلى، لتنتج بوزونات هيغز بمعدلات أكبر.

مجلس برنامج فيزياء أطلس الذي يتضمن قياسات دقيقة لبوزونات هيغز، سوف يستمر في اختبار نظرية النموذج المعياري. السنين التالية سوف تكون مثيرة لفيزياء الجسيمات حيث ان تجارب LHC وجدت صياغات نقاشية جديدة بدأت ليتم استكشافها.

المصدر:

Sylvie Brunet, Abha Eli Phoboo, “ATLAS sees Higgs boson decay to fermions”, CERN, 27 Nov 2013

عدد القراءات (558)

التعليقات

التعليقات

error: النسخ غير مسموح في الإقتباس العلمي بل نقل الفكرة بنص آخر، ولا تنسى الاشارة للمصدر.