الإنسان في العادة يخاف من كل شيء يجهله، لذا فمن الطبيعي ان يخاف من الأشياء التي لا يدركها عقله مثل الماورائيات. وعلى الرغم من عدم وجود أي دليل على وجود أمور خارقة للطبيعة، إلا أن هناك الكثير من الأشخاص لا زالوا يؤمنون بها. حيث أن المعتقدين بالماورائيات منتشرين في جميع الدول، حتى تلك التي تعتبر دولاً متحضرة مثل أمريكا والمملكة المتحدة، لكن قد تختلف النسب بين دولة وأخرى بحسب المستوى الثقافي. قد نمتلك إحصائيات تقريبية عن عدد المؤمنين بالظواهر الخارقة للطبيعة في الدول المتقدمة، لكننا لا نمتلك إحصائيات مماثلة في اغلب دول العالم، وبالاخص الدول العربية.

يقصد بالماورائيات كل الأمور الخارقة للطبيعة، والتي لا يوجد هناك أي دليل على وجودها. على سبيل المثال، السحر، الفضائيين، الأشباح، الأرواح، الحياة بعد الموت …. وغيرها من الأمور.

الإحصائيات تخبرنا أن ما نسبته 41% من سكان الولايات المتحدة يعتقدون أنه من الممكن أن تقوم الأرواح بمطاردتك في أماكن معينة، ويعتقد 26.5% منهم بأنه يمكننا التواصل مع الموتى، في حين أن 20% يعتقدون أن الكائنات الفضائية قد زارت الأرض في العصور الماضية بينما يعتقد 18.1% ان الكائنات الفضائية قد زارت الأرض في العصر الحديث.

وتخبرنا كذلك الإحصائيات من المملكة المتحدة أن حوالي ربع مواطنيها يخافون من الفضائيين، وأن اثنين من أصل كل خمسة أشخاص يخافون من الأشباح والأرواح. في حين، في الولايات المتحدة تبلغ نسبة الأشخاص الذين يخافون من الأشباح تبلغ حوالي 8.9%. كما ان الاحصائيات التي اجريت في الولايات المتحدة كشفت عن ارتباط غريب، وهو أن الأشخاص الذين يعتقدون بأن الكائنات الفضائية قد زارت الأرض في العصر الحديث هم أكثر ميلاً للاعتقاد بان المهاجرين ينقلون الأمراض من بلدانهم إلى الولايات المتحدة. وأيضاً هنالك علاقة طردية بين الخوف من الأشباح والخوف من الحكومات.

وتنتشر مخاوف أخرى في المجتمع الأمريكي مثلاً 20% منهم يعتقد أنه يمكن التنبؤ بأحداث المستقبل عن طريق الأحلام، و13.9% يؤمنون بقدرة المنجمين الخارقة. بينما نسبة المؤمنين ب”صاحب القدم الكبيرة” (كائن أسطوري) قد بلغت 11.4%.

وتبين الإحصائيات أن الأشخاص الذين يعتقدون بوجود الأشباح هم أكثر عرضة للخوف من المخاطر الطبيعية العالمية، مثل الخوف من الحرب النووية، ولم يكتشف العلماء لماذا. لكنهم أشاروا إلى تأثير التعليم الأكاديمي القوي بالإضافة إلى مدى إيمانهم بوجود الماورائيات على مخاوفهم. حيث كلما زادت درجة الشخص العلمية كلما قل خوفه من الماورائيات.

وهذه الإحصائيات لا تشمل الدول العربية، حيث لم نجد معلومات إحصائية عن الدول العربية. ونعتقد أن نسب الاعتقاد بالماورائيات كبير جدا مقارنة بالمملكة المتحدة والولايات المتحدة، لما لهذه الخوارق من انتشار شعبي بين سكان الدول العربية. لذلك ما نتمناه هو إجراء إحصائيات داخل البلاد العربية عن مدى اعتقاد الأشخاص في العالم العربي بالماورائيات، ومدى تأثير هذه المعتقدات على مخاوفهم الشخصية. لكي نقف أمام حجم المشكلة الحقيقي، وكذلك لكي نتمكن من مقارنة مدى وعي السكان وتأثير التعليم في المستقبل، من خلال القيام بإحصائيات دورية كل عدد من السنين “مثلا، 5 سنوات” عبر مقارنة الإحصائيات.

المصادر:

Carrie Poppy, “Survey Shows Americans Fear Ghosts, the Government, and Each Other“, Skeptical Inquirer Volume 41.1, January/February 2017

Grace Chapman, “Britain’s biggest fears revealed“,independent.co.uk, 30 October 2009

The Division on the Study of American Fears, chapman.edu, Chapman University 2016

Kelly Tatera, “Paranormal-Believers More Likely to Fear Government, War, Violent Crimes“, thescienceexplorer.com, October 30, 2015

Elizabeth Palermo, “Spooky Science: Paranormal Beliefs Linked to Fearful Worldview“, livescience.com,  October 26, 2015

عدد القراءات (2560)

التعليقات

التعليقات

error: النسخ غير مسموح في الإقتباس العلمي بل نقل الفكرة بنص آخر، ولا تنسى الاشارة للمصدر.