العثور على جمجمة في أسبانيا بعمر 430،000 سنة تقدم معلومات عن كيفية نشوء و تطوّر أنسان نياندرتال.

قبل اليوم لم يكن الرأي العلمي موحّداً فيما أن كانت التغييرات في وجه ودماغ إنسان نياندرتال قد حدثت في وقت واحد أو بطريقة تدريجية متعاقبة، لكن الآن وبعد أجراء فحوصات على جمجمة يعود عمرها لأكثر من 430،000 سنة تم ترجيح أن التطوّر قد حدث بداية على شكل الوجه و جهاز المضغ ومن ثمّ الدماغ لاحقاً.

هذا ما ذكره (Juan-Luis) من جامعة (Complutense) المشرف الأول على الدراسه الحاليه مع مجموعه من الباحثين بعد بحث دام لأكثر من 10 سنوات على مجموعه من العظام تتكوّن من 6500 قطعة نجحوا في جمع 28 فردا منها تم العثور عليها أثناء التنقيبات في أحد المواقع الأثرية شمال أسبانيا.

المقال مترجم من صحيفة (Spiegel) الألمانيه .
ترجمة:- حيدر قاسم
تصميم:- Mohamad Dyab
المصدر:- http://bit.ly/1qq9ktJ

عدد القراءات (115)

التعليقات

التعليقات

error: النسخ غير مسموح في الإقتباس العلمي بل نقل الفكرة بنص آخر، ولا تنسى الاشارة للمصدر.