هل مستخلص نبات ستيفيا آمن؟

نبات ستيفيا

هنالك محلي يستخلص من أوراق نبات ستيفيا (stevia plant)، ويدعى جليكوسيدات ستيفول (steviol glycosides). ويتم عادة تسويقه باعتباره “تحلية طبيعية”، ويأمل المصنعون استخدام المستخلص من قبل الأشخاص الذين يرغبون ببديل صحي للسكر.

والمستخلص النباتي احلى من السكر ب 200-300 مرة، كما أنه خالي من السعرات الحرارية. وقد استخدم كمادة محلية لسنوات عديدة في آسيا وأمريكا الجنوبية. ففي العادة يستخدم في الحلويات، ويخلص بمواد محلية اصطناعية لإخفاء الطعم المر في بعض الأحيان.

فقد تمت الموافقة على استخدام جليكوسيدات ستيفول في المشروبات الخالية من السكر والمشروبات الساخنة والمربى والحليب المنكه وغيرها من منتجات الألبان والكعك والحلويات والمشروبات الكحولية وغيرها.

وعند الهضم يتم تكسير جليكوسيدات ستيفول في الجهاز الهضمي إلى ستيفول، والذي يتم امتصاصه من قبل الجسد ومن ثم يطرح عن طريق البراز والبول دون أن يتم خزنه.

وقد تمت الموافقة على المستخلص من قبل الاتحاد الأوروبي في عام 2010 بعد أن أجرت الهيئة الأوروبية لسلامة الأغذية (the European Food Safety Authority) تحليل شامل لكل الأدلة المتاحة، وخلصت إلى أنه آمنة للاستهلاك البشري.

كما تم إجراء بحوث مكثفة حول المستخلص شمل كل من الإنسان والحيوانات، وبعد تحليل الأدلة المتاحة خلصت إلى أنه ليس مسرطن أو سام ولا يشكل خطر على الحوامل أو الأطفال.

الاستهلاك اليومي المقبول: 4 مليغرام لكل كيلوغرام من الجسد.

المصدر: http://www.nhs.uk/Livewell/Goodfood/Pages/are-stevia-plant-extracts-safe.aspx

 

عدد القراءات (147)

التعليقات

التعليقات

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*